الجزائر رئيس مصلحة الوقاية والأوبئة بمستشفى الطارف لـ"الشروق": التزام المواطنين وانضباطهم كفيل بقطع دابر موجة ثانية للوباء

lotfi23

المدير
طاقم الإدارة
إنضم
26 أبريل 2020
المشاركات
6,330
مستوى التفاعل
2,857
النقاط
208
الإقامة
italia
الجزائر رئيس مصلحة الوقاية والأوبئة بمستشفى الطارف لـ"الشروق": التزام المواطنين وانضباطهم كفيل بقطع دابر موجة ثانية للوباء
يتحدث كثيرون مؤخرا عن ما يسمونه “الموجة الثانية لفيروس كورونا بالجزائر”(..)، فهل هي مجرد تخمينات وتوقعات، أم واقع حتمي لا مفرّ منه، خاصة إذا تم التراجع عن التدابير الوقائية؟.

أكد رئيس مصلحة الوقاية والأوبئة بمستشفى بوحجار بولاية الطارف، صبري جرود، في اتصال مع “الشروق”، أنه معروف في علم الأوبئة، واستنادا إلى الجائحات السابقة، وأهمها الأنفلونزا الاسبانية في 1918. فكل وباء له موجتان، فالموجة الأولى تسبب الكثير من الضحايا، بسبب عدم اكتساب البشر مناعة للفيروس الجديد.
والمؤسف في الجائحات، حسب قوله “أنه بعد نهاية الموجة الأولى للفيروس، يطور الأخير نفسه مجددا، على شكل طفرة جينية، وينتشر مجددا، متعرضا حتى للمصابين في الموجة الأولى، لأن المناعة التي اكتسبوها في الطفرة الأولى لن تحميهم”.
وبالتالي – يضيف المتحدث – عدم احترام المواطنين للتدابير الصحية، بعد التخفيف من القيود “قد يعجل بظهور الموجة الثانية لكورونا، والتي قد تكون أشد فتكا”.
وعن توقعات المختصين بالجزائر لموعد الموجة الثانية لكورونا، وقال جرود “نتوقعها بمجرد البدء في ازدياد عدد الوفيات مجددا والإصابات”.
ولتفادي هذا السيناريو الذي قد تكون عواقبه غير مطمئنة، يشدد المختص على المواطنين باتخاذ أقصى درجات الحذر، خلال هذه الفترة، مضيفا “لا يخيفنا تخفيف الحكومة للحظر، من أجل الدفع بعجلة الاقتصاد، وتلبية حاجيات المواطنين، شرط التزام التباعد الاجتماعي، ووضع الكمامات، والخروج للضرورة فقط”.
كما أن الجزائر، حسبه، التزمت بتوصيات منظمة الصحة العالمية، والتي دعت لرفع الحظر بشكل تدريجي، مؤكدا أن غالبية الجائحات تختفي من تلقاء نفسها، بعد اكتساب البشر “مناعة القطيع، ولكن بعد توقيعها لضحايا وهذا ما لا نتمناه”.
صبري جرودكورونا الجزائرمستشفى بوحجار
-9999x9999-c.png
 

كلمة المدير

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ,, ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى .


أعلى